أخبار وطنيةالحدث

مقري: يدعو اويحي للاستقالة

دعا    عبد     مقري رئيس حركة مجتمع السلم الوزير الأول احمد اويحي الى رمي المنشفة وألإستقالة فورا، بعد حادثة تعليمة الرئاسة بالغاء الخوصصة ، مشيرا الى ان تدخل الرئيس لم يكن الغاية منه الغاء اقرارات الثلاثية المنعقدة يوم 23 ديسمبر الماضي، انما لترتيب الصلاحيات فقط

قال مقري خلال افتتاحه الملتقى الوطني للهياكل الخاص بحركة مجتمع السلم بمقر الحركة أنه ، ولما يجد الوزير ألأول نفسه في مازق وجب تقديم الإستقالة قبل ان يقال .في اشارة واضحة لم حصل للوزير الأول السابق عبد المجيد تبون الذي اقيل اوت الماضي.

كما دعا مقري  حزبي السلطة  الى التعقل والابتعاد عن التصريحات المضادة،  مبرزا ان التصريحات المضادة التي تلف المشهد السياسي في الجزائر جعلت المترشحين للرئاسيات المقبلة غير معروفين

لو كنا في حالة طبيعية لبرزت الشخصيات تظهر “، اذا لسنا في وضع طبيعي لا نستطيع التحدث عن الرئاسيات في مثل هذه الأوضاع”

وبالمناسبة جدد عبد الرزاق مقري رئيس حركة مجتمع السلم قوله ان  المشهد السياسي في الجزائر صعب الفهم كونه يتميز بالضبابية وعدم الوضوح . مشيرا الى ان الحكومة  فهمت الدرس جيدا وأدركت أن الحوار مع كل الطبقات الاجتماعية هو الحل، خاصة بعد ان رضخ وزير الصحة واصلاح المستشفيات مختار حزبلاوي بفتح الحوار مع الأطباق المقيمين.

مقري عن اهم نقطة ستركز عليها حركة مجتمع السلم خلال الفترة المقبلة  وهي الاهتمام بمنتخبيها على مستوى المجالس الشعبية البلدية والولائية ، معتبرا أن المنتخب الجيد هو الذي يستطيع أن يتعاون مع كافة الأحزاب من أجل الصالح العام كون المعادلة المحلية ليست كالمركزية ، هذا و استعرض ذات المسؤول أهم المشاكل التي تعانيها البلدية اليوم ولعل أبرزها هو ما تعلق بصلاحيات رئيس المجلس الشعبي البلدي مما يستلزم المضي نحو إصلاح العديد من القوانين ومن بينها قانون الجباية المحلية بالإضافة إلى قانون البلديات .

واغتنم مقري الفرصة للدفاع عن  حزبه الذي قال انه  استطاع الصمود في وجه كل الأزمات التي مرت بها منذ تأسيسها وذلك بفضل جهود قياديها الذين عملوا على إعادة لم الشمل الحركة وتفعيل الوحدة من جديد ، مما جعلها حزبا قويا له مكانة في الخريطة السياسية وقادر على الوقف في وجه كل العراقيل التي تسببها الإدارة .

مقالات ذات صلة

‫6 تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق