أخبار دوليةأخبار وطنيةالحدث

المخزن يستغل خطوطه الجوية لمواصلة ممارساته الخبيثة ضد الجزائر

أوعز البلاط الملكي المغربي، للشركة الملكية للطيران، من أجل إيداع شكوى ضدّ وزير الشؤون الخارجية الجزائري، عبد القادر مساهل، عقب تصريحات قال فيها إنّ الشركة تقوم بنقل أشياء أخرى غير المسافرين نحنو إفريقيا عبر طائراتها. يحاول النظام المغربي، استغلال تصريحات وزير الشؤون الخارجية، عبد القادر مساهل، ضدّ الشركة الملكية المغربية للطيران، من أجل تدويلها عن طريق إيداع شكوى لدى محكمة باريس، حيث اتّصلت الشركة بمحاميين فرنسيين لاتّخاذ الاجراءات القانونية بمساعدة محامي القصر الملكي المغربي هشام الناصري.
وأوكل المغرب محاميين فرنسيين من أجل تقديم الشكوى لدى محكمة باريس. ويتعلق الأمر بمحاميين فرنسيين شهيرين، يدعيان: رالف بوسييه من شركة نورمان أند أسوسيز للمحاماة وجان ايف دوبيوكس من مكتب محاماة لوسان، من أجل الدفاع أجل الدفاع عن مصالحها وسمعتها ضد وزير الخارجية الجزائري عبد القادر مساهل، وذلك بعد تصريحاته بتاريخ 20 أكتوبر الماضي، خلال الجامعة الصيفية لمنتدى رؤساء المؤسسات، كان بصدد الردّ على مداخلات قارنت الاقتصاد الجزائري بنظيره المغربي. قال فيها إن: “شركة الخطوط الجوية المغربية تقوم بنقل أشياء أخرى غير المسافرين نحو إفريقيا”، وهي التصريحات التي تم تأويلها على أن المجمع المغربي للنقل الجوي يقوم بنقل المخدرات عبر طائراته.
وقامت الشركة المغربية بتعيين المحامين الفرنسيين بمساعدة محامي القصر الملكي هشام الناصري، وسيشرعان في الاجراءات شهر جانفي المقبل، عن طريق تقديم شكوى تقديم شكوى لدى عميد قضاة التحقيق في المحكمة العليا بباريس.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق