أخبار دوليةاقتصاد

الدولار الأمريكي يتكبد خسائر وسط قلق من تدني التضخم

تراجع الدولار الأمريكي إلى أدنى مستوى له في شهرين مقابل الين الصيني، هذا الخميس، عقب اجتماع أعضاء البنك المركزي الأمريكي.

وقد أدى هذا التراجع إلى قلق كبير لدى السياسيين من استمرار تدني مستوى التضخم، مما يشكل ضربة لمؤيدي تشديد السياسة النقدية.

وحسب البيان الصادر عن البنك المركزي الأمريكي، فإن الدولار الأمريكي بلغ  111.07 ين وهو أدنى مستوى له منذ تاريخ 18 سبتمبر المنصرم، ثم ارتفع ليبلغ  111.29 ين أي بزيادة قدرت ب0.1 بالمائة عن الجلسة السابقة.

وكان الدولار الأمريكي قد انخفض بنحو 1.1 بالمائة مقابل الين، يوم الأربعاء، وهو أكبر انخفاض يومي له منذ منتصف شهر ماي لسنة 2017.

 وتراجع مؤشر الدولار الأمريكي الذي يقيس أداء العملة الأمريكية مقابل سلة عملات لأدنى مستوى خلال شهر عند 93.160 في وقت سابق اليوم، ثم قلص المؤشر خسائره ليسجل 93.21

في المقابل، سجل اليورو ارتفاعا قدر بنسبة 0.1 بالمائة ليصل 1.1830 دولار مقتربا من أعلى مستوى له عند 1.1862 دولار، والذي سجله الأسبوع الماضي.

 وعلى إثر تراجع الدولار عقب إعلان محضر اجتماع البنك المركزي الأمريكي، صعدت غالبية عملات الأسواق الآسيوية الناشئة بما في ذلك الين الصيني .

حيث صعد الدولار السنغافوري لفترة وجيزة إلى أعلى مستوى في شهرين عند 1.3462 دولار بعدما أظهرت بيانات نمو اقتصاد سنغافورة بأسرع وتيرة في نحو أربعة أعوام في الربع الثالث من سنة 2017 بما يتماشى مع بيانات نمو قوية في غالبية أنحاء آسيا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق