أخبار دوليةالحدث

تركيا : أردوغان يرفض اعتذار الناتو عن حادثة النرويج المسيئة لتركيا

رفض الرئيس التركي رجب طيب اوردغان اعتذار حلف شمال الأطلسي (الناتو) عن حادثة وقعت في مناورات بمركز تدريب الحلف في النرويج , مما جعل تركيا تسحب  قواتها من المناورات .

و كان الناتو قد قدم اعتذارات رسمية لوضعه لصورة مؤسس تركيا الحديثة ” مصطفى كمال أتاتورك ” الى جانب صورة الرئيس الحالي رجب طيب أردوغان ، على لوحات التدريب على الرماية .

واعتبر الرئيس التركي أن “هذا التصرف المسيء لا يمكن العفو عنه بهذه السهولة ” .

وقال في خطاب تلفزيوني له اليوم السبت : “رأيتم التصرف المسيء في مناورات الناتو الأربعاء ، هناك أخطاء لا يرتكبها الأحمق وإنما يفعلها المنحط من الناس فقط “.

وأضاف أردوغان أن “هذه المسألة لا يمكن التغاضي عنها بمجرد اعتذار”.

وقد أعلنت تركيا الجمعة سحب 40 من جنودها كانوا في مركز تدريب الناتو في النرويج، بعد حادثة  التدريب على الرماية . واعتذر الناتو و الحكومة النرويجية عن الحادثة.

وعبر وزير الدفاع النرويجي، فرانك باكي يانسن، عن “أسفه” لما وقع في الحادثة .

ولم يذكر الناتو تفاصيل ما حدث مكتفيا بالقول إن ” إساءة حدثت ” في مركز التدريب ، ولكن وكالة أنباء الأناضول أوردت أن صورة أتاتورك وضعت هدفا للجنود في التدريب على الرماية .

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق