انصار سريع غليزان في مسيرة احتجاجية

قام اليوم العشرات من أنصار سريع غليزان، الذي يصارع من أجل ضمان البقاء ضمن البطولة الأولى المحترفة، في مسيرة سلمية، كانت انطلاقتها من الساحة المقابل لمقر بلدية عاصمة الولاية، وصولا إلى مقر الولاية، تنديدا بما وصفوه بـ”المؤامرة التي تحاك في الكواليس” لاسقاط سريع غليزان، مهددين بالدخول في وقفات احتجاجية مفتوحة أمام مقر الولاية إلى غاية إرجاع النقاط المخصومة منذ بداية الموسم الكروي الجاري وكذا الابتعاد عن الكواليس خاصة ما تعرض له الفريق في تيزي وزو من خلال إحجام التلفزيون عن نقل المباراة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق