أخبار وطنيةثقافةمنوعات

رشيد بوجدرة : التاريخ الذي تقدمه المدرسة الجزائرية كله كذب

صرّح الروائي الجزائري رشيد بوجدرة الخميس، على هامش توقيع رواية “possessionde وكتابه “مهربو التاريخ” أنّ هناك من “يزني” في التاريخ وتاريخ الجزائر ملطخ بالدماء وبالأموات وهناك من يقرؤه قراءة خبيثة.

كما انتقد بوجدرة طريقة تدريس التاريخ في المدرسة الجزائرية وأقرّ أنها خاطئة.

وانتقد بوجدرة طريقة تدريس التاريخ في المدرسة الجزائرية وعبرّ بقوله: “كذلك حتى تدريس التاريخ في المدارس خاطئ وكله كذب”. واعتبر أنّه لو كتب التاريخ في الكتب المدرسية بطريقة موضوعية وذكية يكون المواطن (الناس) مهتمين به.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق