أخبار دوليةالحدث

هذه هي التحديات التي ستواجهها اوروبا..

عرفت القارة العجوز في الفترة الاخيرة عدة ازمات امنية و سياسية بالرغم من التطور العلمي و التكنولوجي و تطور المستوى المعيشي للفرد الاوروبي و فيما يلي اهم التحديات التي تنتظر اوروبا :

الازمة الامنية :

شهدت اوروبا في الاعوام الاخيرة نمو ظاهرة العنف المتطرف , بحيث واجهت القارة الاوروبية العديد من الاعمال الارهابية الاستعراضية في فرنسا , بلجيكا , المانيا و بريطانيا مخلفة مئات الضحايا و اثبات ضعف المنظومة الامنية و الاستعلامية لهذه البلدان .

التحدي الامني القادم يكمن في عودة مقاتلي داعش الى بلدانهم الاصلية بعد سقوط معاقلهم و تبخر حلم الخلافة الاسلامية المزعومة في سوريا و العراق , حيث يقدر عدد المقاتلين الذين عادوا الى اوروبا و خاصة مزدوجي الجنسية ( من اصول عربية ) بأكثر من 1500 مقاتل , و هو الامر الذي يشكل رعب و تهديد لامن و سلامة المجتمعات الاوروبية .

بالاضافة الى التدفق الرهيب للمهاجرين الغير الشرعيين عن طريق قوارب الموت من دول الجنوب الى الشمال , و ما يترتب عنه من قلاقل و اضطرابات على مستوى الدول المستقبلة .

الازمة السياسية :

و هو تحدي صعب للغاية بفعل نمو ظاهرة ايديولوجية اليمين المتطرف القائمة على العنصرية و سياسة مناهضة الاجنبي في العديد من البلدان الاوروبية مثل فرنسا , المانيا , بريطانيا , النمسا , و هو ما يشكل خطرا على الانسجام الاجتماعي ووحدة المجتمعات الاوروبية .

بالاضافة الى ظهور تيارات سياسية انفصالية التي لها مبرراتها التاريخية في بعض الدول الاوروبية مثل الكتلان في اسبانيا بعد الاستفتاء التاريخي الذي شكل ازمة سياسية حادة في البلاد جعلت الاتحاد الاوروبي في حالة استنفار قصوى خوفا من انتشار العدوى , نفس الشيء بالنسبة لايطاليا حيث حاول بعض الانفصاليين من سكان الشمال بالمطالبة بالانفصال عن روما بسبب عوامل اقتصادية و تاريخية بحتة .

هل باستطاعة الاتحاد الاوروبي كتنظيم سياسي و اقتصادي و امني و ثقافي ان يواجه هذه التحديات و ايجاد الحلول الناجعة في وقتها او السقوط في مستنقعات الحروب الاهلية و عدم الاستقرار ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق