رياضة

بلجيكا ستقابل الجزائر وديا

كشفت عدة وسائل إعلام بلجيكية عن توصل مسؤولي اتحادية كرة القدم، لاتفاق نهائي مع مسؤولي الاتحادية الجزائرية، بخصوص برمجة مواجهة ودية في فترة التوقف الدولي الخاصة بشهر نوفمبر 2022، في انتظار تحديد مكان وزمن إجراء هذه المباراة، والذي سيكون مرتبطا بالدرجة الأولى بالبلد، الذي سيقيم فيه ثاني ترتيب في العالم التربص الخاص بمونديال قطر.
وحسب ذات التقارير، فإن ودية الخضر ستلعب إما بالبحرين أو الكويت، على اعتبار أن مدرب منتخب بلجيكا روبرتو مارتينيز لم يستقر بعد على مكان إقامة التربص الذي يسبق المونديال، ولكن الشيء الأكيد أنه يريد مواجهة الخضر يوم 16 أو 17 نوفمبر المقبل.
ويرى مدرب منتخب بلجيكا بأن تركيبة المنتخب الوطني، ستسمح له بضمان أحسن تحضير للمحفل العالمي، بالنظر إلى عدة اعتبارات أبرزها، نوعية تشكيلة الخضر والتي تضم عدة لاعبين مميزين يتقدمهم نجم مانشيستر سيتي رياض محرز ومتوسط ميدان ميلان بن ناصر، إلى جانب تشابه طريقة لعب أشبال بلماضي، مقارنة بأحد المنتخبات الموجودة في نفس المجموعة.
وتعتبر مواجهة بلجيكا اختبارا حقيقيا بالنسبة للخضر، خاصة وأنه ستكون أمام ثاني أفضل منتخب في العالم، حسب التصنيف الأخير للاتحاد الدولي للعبة، وفرصة مواتية لرفقاء محرز من أجل تأكيد المستوى المقدم أمام منتخبات مونديالية، مثلما حدث مؤخرا أمام ايران وقبل ذلك أمام كولومبيا.
يحدث هذا، في الوقت الذي يريد بلماضي برمجة ودية أو وديتين إضافيتين في الفترة التي تلي تربص سبتمبر، وخاصة في حال ضمان التأهل المبكر إلى “كان كوت ديفوار”، أين تلقت الاتحادية الجزائرية عدة مقترحات أخرى من طرف كرواتيا والسويد، إضافة إلى إيطاليا، وهي المواجهة، التي يمكن برمجتها دون ضغط، بسبب عدم تأهل “الأزوري” إلى المحفل العالمي. انقر لقراءة الخبر من مصدره.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق