رياضة

تطورات قضية بلعمري مع نادي الشباب السعودي

شهدت وضعية المدافع الجزائري جمال بلعمري تطورات جديدة، بعد أن كان الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا” أصدر عقوبة كبيرة على اللاعب، بسبب إخلاله بعقده مع ناديه السابق الشباب السعودي، قبل انتقاله إلى نادي ليون الفرنسي بعد كأس أمم أفريقيا 2019.

وعلم “العربي الجديد”، اليوم الجمعة، من مقرّبين من بلعمري، أنّ اللاعب الجزائري تلقى اقتراحاً من إدارة الشباب السعودي لتسوية مشكلته مع “فيفا” بشكل ودي، وذلك عبر عودته إلى النادي وتوقيع عقد لموسمين كونه حالياً من دون نادٍ.

وكانت لجنة الانضباط التابعة لـ”فيفا” أصدرت، الخميس، قراراً يُلزم بلعمري بدفع مبلغ قدره 905 آلاف يورو لنادي الشباب في مدة أقصاها 45 يوماً، كونه انتقل إلى ليون من دون تلقي ورقة تسريحه من إدارة النادي السعودي، في حين أنه معرّض لعقوبة 6 أشهر في حالة إخلاله بدفع المبلغ في الآجال المحددة.

ولا يلعب بلعمري مع أي نادٍ حالياً منذ أن فسخ عقده، في إبريل/ نيسان الماضي، مع ناديه السابق قطر، على أن يكون على موعد مع الانتقال إلى نادٍ جديد في فترة الانتقالات الصيفية الحالية، حيث جرى ربط اسمه بالعديد من الأندية من بينها الوحدة السعودي وأوكسير الفرنسي.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق