رياضة

عوار في المنتخب الجزائري

يبدو أن نجم ليون الفرنسي حسام عوار أمسى قريباً من تمثيل المنتخب الجزائري في المرحلة المقبلة، رغم أن اللاعب الشاب كان قد سجل ظهوراً مع المنتخب الفرنسي  الأول في لقاء ودي ضد أوكرانيا عام 2020.

وحصل “العربي الجديد” على معلومات تؤكد أن آخر التطورات تفيد بأن حسام عوار بدأ بالفعل العمل على تغيير جنسيته الرياضية لدى الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا”، من أجل التحول لتمثيل المنتخب الجزائري، وهذا بعد أن أعطى المدرب جمال بلماضي الضوء الأخضر لذلك.

ويفيد مصدر المعلومات بأن وسط ميدان ليون كان في الأيام الماضية قد طلب وساطة من مقربين لجس نبض جمال بلماضي، حول ما إذا كان موافقاً على أن يكون أحد خياراته في المستقبل، وهو ما لم يرفضه المدرب الجزائري الذي طلب البدء في إعداد الوثائق اللازمة التي تسمح للاعب حسام عوار باللعب للخضر.

ولن يقف القانون عائقاً أمام حسام عوار في اللعب للمنتخب الجزائري، كون ظهور مع المنتخب الفرنسي في شهر أكتوبر/ تشرين الثاني 2020 كان ضمن إطار ودي، مثل ما حدث مع لاعبين آخرين سابقاً، في مقدمتهم ناصر الشاذلي الذي لعب للمنتخب المغربي الأول مباراة ودية، لكنه تراجع عن ذك وتحول للعب مع المنتخب البلجيكي.

ومن المنتظر أن تُكشف تفاصيل إضافية أخرى حول وضعية حسام عوار الدولية، وذلك بعد أن يحسم مستقبله الكروي كونه قرر مغادرة فريقه ليون في فترة الانتقالات الصيفية، في حين ربط اسمه بأندية أخرى على غرار ريال بيتيس الاسباني وليستر سيتي الإنكليزي، أما روما الإيطالي فيبقى الأقرب لخطفه، وفقاً لتقارير إعلامية إيطالية.

وكان المدرب جمال بلماضي قد اعترف في آخر تصريحاته لموقع الاتحاد الجزائري لكرة القدم، الأسبوع الماضي، بأن هناك أسماء جديدة من اللاعبين المغتربين ستدعم الخضر في المواعيد المقبلة، مشيراً إلى أنه نجح في تغيير قناعات بعضهم من أجل اللعب للمحاربين.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق