ثقافةمنوعات

“عاشور العاشر” يروج لـ “هيليوبوليس”

عرفت عروض فيلم هيليوبوليس لجعفر قاسم إقبالا جماهيريا كبيرا، وهذا يومين فقط منذ تقديم العرض الشرفي للعمل في أوبرا بوعلام بالسياح وخروجه تجاريا. وكشف مدير متحف السينما سليم عقار أن العمل عرف إقبالا محترما في جميع القاعات التابعة للسينيماتيك التي شهدت عرض الفيلم على غرار باتنة عنابة تلمسان وهران وغيرها.

وأضاف عقار أن العمل الذي عرض تزامن مع أفلام أخرى كانت له حظوة عند الجمهور ونفدت جميع التذاكر، وسيتم ضخ تذاكر أخرى للفيلم عبر القاعات التي ت تطبق إجراءات صحية صارمة بحث لا يمكن إدخال أكثر من 150 شخص للقاعة في إطار برتوكول الصحي المسطر من قبل الوزارة، لكن من جهة أخرى قال عقار إن الفيلم يستمر عرضه وبرمجه عبر كامل القاعات التابعة للسينماتيك.

واعتبر المتحدث إقبال الجمهور على هذا العمل دليلا على أن الجمهور لم يهجر السينما ولم يقاطع القاعات مثلما يروج له، ففي حال وجد عمل محترم فإنه يحقق الإقبال.

ورغم أن هليوبوليس هو التجربة السينمائية الأولى لجعفر قاسم، لكنه حقق إقبالا كبيرا وهو معروف وسط الجمهور كمخرج للسلسلة العاشورية حيث تمكن عاشور العاشر من الترويج لهليوبوليس وجلب الجمهور الذي تعرف على جعفر قاسم مخرج تلفزيوني تمكن من فرض اسمه دراميا فجاء يكتشفه كمخرج سينمائي.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق