أخبار وطنية

الانتخابات التشريعية: تأجيل انطلاق الحملة الانتخابية إلى 20 ماي

أعلن رئيس السلطة الوطنية المستقلة للانتخابات محمد شرفي، إن انطلاق حملة الانتخابات التشريعية المقررة في  12 يونيو القادم سيكون يوم الخميس 20 ماي  بعد أن كان  مقررا الإثنين 17 ماي.

وأوضح شرفي خلال إشرافه على عملية القرعة لمنح الأرقام التعريفية للأحزاب السياسية والقوائم المستقلة المترشحة للانتخابات التشريعية ليوم 12 يونيو، أن موعد انطلاق الحملة الانتخابية للاستحقاق الانتخابي المقبل “سيكون في الـ 20 من شهر مايو الجاري” دون أن يوضح سبب تغيير التاريخ.

وقال المتحدث أن السلطة الوطنية المستقلة للانتخابات “استطاعت أن تجند من الطاقات ما يكفل مواجهة الحجم الكبير من النزاعات المتعلقة بقوائم المترشحين، إضافة إلى جهود مجلس الدولة في الفصل في الطعون المقدمة, و لولا الحكمة لكانت تلك العقبات حجر عثرة في إطار التحضير الجيد لهذه الانتخابات”.

وأضاف أن “كل الطعون وصلت في وقتها, تم البت فيها في الوقت المناسب”, موضحا أنه “لم يتبق سوى بعض الحالات التي سيفصل فيها في الآجال المحددة، حتى تضبط كل القوائم و تكون الأحزاب السياسية إلى جانب القوائم الانتخابية المستقلة جاهزة في 20 مايو لخوض غمار الحملة الانتخابية”.

وقال  شرفي مخاطبا الطبقة السياسية : ”أنتم تنتظرون من السلطة أن تكون لكم السند التقني التنظيمي الكافي, و نحن ننتظر منكم التحلي بما تتطلبه هذه المرحلة الحساسة من تمسك بقواعد المنافسة النزيهة والشريفة والديمقراطية, حتى يكون الانفراج الحقيقي بالجزائر و يجسد ذلك في صورة البرلمان الجديد”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق