أخبار وطنية

الجزائر تطلب رسميا من فرنسا عدم تصنيفها ضمن المنطقة الحمراء

شدد وزير السياحة والصناعات التقليدية حسان مرموري، على ضرورة إخراج الجزائر من قائمة الدول التي تقع في المنطقة الحمراء، مؤكدا له بأن الجزائر اليوم تعد من أكثر البلدان أمنا في العالم، وأن تلك التقارير التي ترفعها عدد من المنظمات العالمية تأتي في سياق خدمة أجندتها الخاصة ولا تعكس الوضع الأمني في الجزائر.

وأشار مرموري إلى أنه تحدث أمس الأول مع سفير فرنسا في الجزائر بأن الجزائر لن تنتظر السوق الفرنسية فقط، بل إنها تتحرك اليوم في اتجاه فتح قنوات التعاون مع بلدان أخرى. وفي سياق حديثه عن المشاريع السياحية الجديدة التي تحملها حقيبة الوزارة، قال مرموري إنه تمت المصادقة على 38 مخططا سياحيا جديدا، تشمل تهيئة وخلق مناطق توسع سياحي والرفع من سعة الاستيعاب الفندقية، مشيرا إلى أن الوعاء السياحي الجزائري يضم 1200 مؤسسة فندقية بسعة 100 ألف سرير، فيما يتم العمل لرفعها إلى 200 ألف سرير ضمن 1800 مشروع وطنيا.

وعن قضاء 5 ملايين جزائري عطلتهم خارج الوطن، قال مرموري بأن الظاهرة عالمية، ضاربا المثال بدول الخليج وبدولة الصين ذات الطاقة الاستيعابية الكبيرة.

وفي سياق حديثه عن البرنامج الجديد لوزارة السياحة التي لا تتعدى مداخيلها 2 بالمائة من مداخيل الدولة، قال حسان مرموري خلال استضافته اليوم في برنامج ضيف الصباح على القناة الاذاعية الأولى، بأن وزارة السياحة تعمل اليوم على التخفيف من إجراءات منح التأشيرة التي تمثل العائق الأكبر لاستقطاب السياح.

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. I don’t even know how I ended up here, but I thought this post was great.
    I don’t know who you are but definitely you are going to a famous
    blogger if you are not already 😉 Cheers!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق