أخبار وطنيةالحدثثقافةميديا

الفنان محمد الخامس زغدي في ذمة الله

انتقل إلى رحمة الله، الفنان الشاب محمد الخامس زغدي، اليوم الإثنين، في ولاية الوادي.

وحسب مصادرنا فإنه تم اكتشاف جثة زغدي البالغ من العمر 26 سنة، أمام باب المنزل أثناء خروج والده لصلاة الفجر، عكس ما تم تداوله، أنه توفي في حادث مرور.

هذا وقد كشف الفنان محمد محبوب، أن الفنان الراحل محمد الخامس زغدي توفي بعد عودته من أداء صلاة الفجر.

الراحل نسي مفتاح منزله وتسلق الجدار للدخول للمنزل بعد عودته من الصلاة، غير أنه سقط في فناء المنزل.

وأشار ذات المتحدث، أن مصادر مقربة من العائلة أكدت أن الفنان محمد الخامس زغدي توفي متأثرا بإصابة على مستوى الرأس.

ونفى محمد محبوب كل الإشاعات والأقاويل المتداولة عبر منصات التواصل الإجتماعي والتي تفيد بأنه تم العثور عليه مقتولا.

للإشارة، يعتبر الفنان أحد نجوم برنامج “فنان العرب” و”ألحان وشباب” في موسمه الثالث.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق