أخبار وطنيةالحدث

عنابة: ازمة المياه تتسبب في التوقف الكلي لمركب الحجار

أدت  أزمة المياه الت تعرفها ولاية عنابة الى توقف كلي لمركب الحجار للحديد وصلب اليوم الأربعاءو ذلك بسبب نُقص تموينه بالمياه

و كان قد قال إسماعيل عميروش مدير التزويد بالمياه الصالحة للشرب بوزارة الموارد المائية، أنّ مركب الحجار كان يتزود من سد شافية بالطارف وتقلص حجم المياه به، كما سيتم إنجاز 5 آبار جديدة لتفادي انقطاع المياه.

وفي سؤال حول الإنقطاعات المتكررة للمياه بولاية عنابة ومركب الحجار ، أكد ذات المتحدث ، أن الولاية تتزود بالمياه من سد شافية بالطارف ، غير أن نسبة المياه به انخفضت حيث كان تمون المركب بـ 4 آلاف متر مكعب وأصبح يمونه بألف متر مكعب، مفيدا أنه أين سيتم تزويد مركب الحجار بـ 5 آبار جديدة لتفادي توقفه عن العمل واسترجاع المياه الضائعة من الطبيعة.

مقالات ذات صلة

‫17 تعليقات

  1. Hi there, i read your blog from time to time and i own a similar one and
    i was just wondering if you get a lot of spam remarks?
    If so how do you stop it, any plugin or anything you can suggest?
    I get so much lately it’s driving me crazy so any
    assistance is very much appreciated.

  2. Its such as you read my mind! You seem to understand
    a lot about this, like you wrote the e book in it or something.

    I feel that you simply can do with a few percent to drive the message home a little bit, however
    other than that, this is excellent blog. A great read. I’ll certainly be
    back.

  3. Great goods from you, man. I’ve understand your stuff previous to and
    you’re just too fantastic. I actually like what you’ve acquired here, really like what you are stating
    and the way in which you say it. You make it enjoyable and you still take care
    of to keep it wise. I can’t wait to read much more from you.
    This is actually a terrific site.

  4. I absolutely love your blog and find a lot of your
    post’s to be what precisely I’m looking for.
    Do you offer guest writers to write content for you? I wouldn’t mind
    composing a post or elaborating on a few of the subjects you write concerning here.
    Again, awesome web site!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق