أخبار دوليةأخبار وطنيةالحدث

الرئيس بوتفليقة يعزي عائلة “أودان”

أرسل بوتفليقة عبد العزيز، رئيس الجمهورية، برقية تعزية، لعائلة أودان إثر وفاة الناشطة في القضية الجزائرية جوزيت “أودان”.

رئيس الجمهورية في برقيته، وصف الفقيدة بالمناضلة الكبيرة التي كرست حياتها من أجل معرفة الحقيقة حول إغتيال زوجها موريس ومن ممارسة التعذيب أثناء حرب التحرير المجيدة، كما حيا فيها شجاعتها ومثابرتها وقوة مبادئها وإلتزاماتها.

رئيس الجمهورية قدم تعازيه الخالصة إلى إبنيها وكل العائلة، معبرا لهم عن تعاطفه معهم وكانت، الفقيدة جوسيت أودان قد وافتها المنية أمس السبت، عن عمر ناهز الـ 87 عاما.

وتعرف جوزيت أودان إلى جانب زوجها موريس أودان”1932-1957″، الذي تعرض لعملية خطف وإغتيال من طرف الإستعمار على خلفية نشاطه المساند للثورة الجزائرية.

وإعترف الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون سبتمبر الفارط، بمسؤولية الدولة الفرنسية عن مقتل موريس أودان، وقدم إعتذراته الرسمية .

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. Hi there! This post couldn’t be written any better! Reading through this post reminds me of my previous room mate! He always kept talking about this. I will forward this article to him. Pretty sure he will have a good read. Thank you for sharing!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق