أخبار وطنيةاقتصادالحدث

لأول مرة.. المنتجات الجزائرية تشد رحالها نحو موريتانيا عبر معبر تيندوف البري

انطلقت أول قافلة للمنتجات الجزائرية إلى موريتانيا عن طريق معبر تيندوف الحدودي البري الذي افتتح رسميا الأسبوع الماضي.

وتنقلت قافلة من 40 شاحنة نصف مقطورة، تحمل مختلف سلع وبضائع مئات المنتجين الجزائريين الذين سيشاركون في معرض المنتجات الجزائرية بالعاصمة الموريتانية نواكشوط.

وبدأت القافلة رحلتها يوم الخميس 11 أكتوبر ووصلت صباح الأحد إلى المعبر الحدودي وستواصل رحلتها لتحط الرحال في نواكشوط يوم الـ 18 أكتوبر، بحسب ما أفاد به رسيم بن غانم، أحد أعضاء القافلة.

وكشف الطيب زيتونيالمدير العام للشركة الجزائرية للمعارض والتصدير (سافاكس) أن 170 متعامل اقتصادي جزائري، من بينهم شركات تصنيع سيارات وشاحنات وصناعة الآلات الميكانيكية وشركات الصناعات الغذائية وصناعة المعدات الفلاحية وشركات صناعة المواد الصيدلية، سيشاركون في المعرض من الـ 23 أكتوبر إلى غاية الـ 29 من الشهر نفسه.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق