والي ولاية البليدة خاف الإقتراب من إمراة مصابة بـ “الكوليرا”

خاف والي ولاية البليدة، مصطفى العياضي، الإقتراب من إمرأة مصابة بداء الكوليرا في مستشفى بوفاريك خوفا من انتقال العدوى إليه.

حيث أظهر فيديو خلال زيارة الوالي إلى المستشفى للوقوف على صحة المواطنين المصابين.

إلا أن والي مدينة الورود، ظهر خائفا من انتقال العدوى إليه، وخاطب السيدة من وراء باب حديدي كان مقفلا بإحكام على المرمى الذين كانوا واقفون خلفه.

السيدة التي خاطبت الوالي، طلبت منه الإعتناء بإبنها المعاق، حيث أكدت انه همها الوحيد،ولا تفكر بنفسها قدر تفكيرها به.

https://youtu.be/fnp_fTEONbw

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق