ماجر : لا أعاني من ضغوطات ولا تخيفني الإقالة

قال الناخب الوطني رابح ماجر إنه لا توجد قضية اسمها مبولحي وفغولي في الفريق الوطني، لان اللاعبان ببرا غيابها وقدما أعذارا لرئيس الاتحادية خير الدين زطشي في اتصالات هاتفية، مستصغرا قضية عدم حضور اللاعبين سفيان فغولي ورايس وهاب مبولحي لتربص المنتخب الذي انطلق أول أمس.
وفيما يتعلق باختياراته في التشكيلة قال ماجر أنه ليس هناك لاعب محترف أو محلي لان هذا منتخب وطني، مشيرا الى انه لا يملك الوقت الكافي لضبط التشكيلة الأساسية، وأكد أن خيارات الفريق الفني كانت مدروسة وكل اللاعبين أكن لهم الاحترام .
من جهة أخرى أكد ماجر عدم خشيته من مواجهة منتخب كبير كالبرتغال، مضيفا أنه أول من وافق على المقابلة عندما جاء العرض من “الفاف”، إلا أنه أكد معارضته لتوقيت اللقاء الذي تزامن مع فترة الصيام .

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق