الجلفة :الوالي يأمر بتوقيف مسؤولي في وفاة المرأة الحامل و محاسبة عمال المستشفيات الثلاثة

حسب وكالة الأنباء الجزائرية، أفيد أنّ والي الجلفة قد أمر مسؤوليه المحليين وعلى رأسها مدير الصحة، بالشروع في تدابير توقيف كل من تسبب في وفاة المرأة الحامل، ومحاسبة العمال بالمستشفيات الثلاثة مؤكدا أنّ “مثل هذه الأمور لا سيما المتعلقة بحياة إنسان، يجب أن تتخذ فيها إجراءت حازمة وفق مجرى القانون ودون تسامح”.

وسارعت مديرية الصحة بناءا على تعليمات صارمة من طرف الوالي والجهات الوصية لفتح تحقيق وإتخاذ إجراءات إستعجالية وتحفظية، بدءً من إيقاف المتسببين، وذلك حسب درجات التكفل التي لم يف بها موظفو المسستشفيات الثلاثة

الحادثة خلفت وفاة المرأة الحامل وجنينيها الأربعاء المنصرم و تسببت في حالة استياء عارمة لدى أفراد عائلتها خاصة وأنّ الضحية رفضت ثلاثة مستشفيات استقبالها، رغم تواجدها في حالة جد حرجة، الأمر الذي جعلها تضع مولودها بالسيارة أثناء العودة في طريقها الرابط بين بلديتي حاسي بحبح وعين وسارة، ما أدخلها في غيبوبة، استلزمت استئصال الرحم جراء النزيف الحاد الذي طالها.

يُشار إلى أنّ المرأة الراحلة هي فتاة في الـ 23 من العمر، وكانت تقيم بحي المجاهدين التابع لبلدية عين وسارة، وتؤكد عائلتها أنّه جرى تجاهلها وتقاذفها بين مستشفيات عين وسارة وحاسي بحبح والجلفة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق